اخبار عربية

الداعية عبلة الكحلاوي تتعرض لأزمة صحية

 لقد انتشر خبر تعرض الإعلامية والداعية الإسلامية عبلة الكحلاوي إلى أزمة صحية قوية في الأيام الماضية حيث أكد هذا الخبر أقربائها وعائلتها وتم نقل الخبر عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث تعد عبلة الكحلاوي من أكثر الشخصيات التي تتميز بمتابعتها من قبل مستخدمي التواصل الاجتماعي، وبعد انتشار هذا الخبر وتصدره على مواقع جوجل لقد تم تأكيد خبر أنها في صحة جيدة وعالية ولقد استقرت حالتها الصحية بشكل جيد ولا داعي إلى الخوف والقلق عليها.

الداعية عبلة الكحلاوي تتعرض لأزمة صحية:

 حيث قام نجلها أيضا باطمئنان الجمهور المتابع لها حول صحة والدته عبلة الكحلاوي أنها في صحة جيدة وحالتها مستقرة ولا يوجد داعي للخوف حيث كانت أزمة صحية أودت بها إلى المستشفى ولكنها عادت واستعادت صحتها بشكل جيد، كما قامت ابنتها الدكتورة مروة في تصريح لها وهي تدعو جمهورها بان يدعو إلى والدتها بأن تكون دائما في صحة جيدة ولكنها إلى حتى الآن هي متواجدة في المستشفى كي تستكمل مرحلة العلاج ولكنها في صحة جيدة ويجب أن تتواجد في المستشفى لذلك دعت جمهورها أن يدعو إلى والدتها أن تبقى في صحة جيدة.

 وبعد انتشار هذا الخبر عبر صفحات الإنترنت ومواقع التواصل قام الجمهور بالتفاعل مع الداعية عبلة الكحلاوي بالدعاء لها وأن تكون في صحة جيدة والتعليق لها عبر صفحتها الرسمية عبر الفيس بوك وغيرها من مواقع التواصل الاجتماعي.

من هي الداعية عبلة الكحلاوي:

تعد عبلة الكحلاوي من أكثر الشخصيات المؤثرة في مصر والوطن العربي وهي داعية إسلامية ولها الكثير من المحاضرات التي تسجل نسبة مشاهدات عالية وهي من مواليد عام 1948 من شهر ديسمبر وهي تعد دكتورة في جامعة الأزهر في كلية الدراسات الإسلامية كما يعد والدها الفنان محمد الكحلاوي، ويذكر أنها دخلت جامعة الأزهر حسب رغبة والدها في اختياره تخصص الشريعة الإسلامية لها وقامت بتنفيذ رغبة والدها كما أنه حصلت على درجة الماجستير في الفقه المقارن وهو أحد التخصصات التي تحتاج إلى اجتهاد ومتابعة كونه صعبا نوعا ما.

 وبعد اجتيازها درجة الماجستير حصلت على درجة الدكتوراه في عام 1978 وهو في التخصص نفسه وهو الفقه المقارن، كما قامت باستلامها عدة وظائف في التخصص الخاص بها منها دكتورة في جامعة الأزهر في كلية الدراسات الإسلامية وكما حصلت على وظيفة رئيسة قسم الشريعة في كلية التربية في المملكة العربية السعودية في مكة المكرمة كما شغلت على عدة وظائف كبيرة في حياتها كما أنها تقوم بإلقاء الدروس الدينية في كل مكان تذهب اليه، ويذكر أنها تعمل في الأعمال الخيرية ومساعدة الناس حيث افتتحت مكان للأيتام والمرضى والفقراء واطلقت عليه اسم الباقيات الصالحات في مصر ولها الكثير من الأعمال الخيرية في تأسيس عدد من الجمعيات.

زر الذهاب إلى الأعلى