اخبار فنية

اغنية خايف للفنان أدهم نابلسي تتخطى حاجز مليون مشاهدة خلال الساعات الأولى

 دخل الفنان أدهم نابلسي عالم الفن والغناء بعد مشوار طويل ولكنه حصل على الشهرة في فترة قصيرة ومن آخر التطورات الفنية هو تصدر الفنان أدهم النابلسي محركات البحث عبر جوجل وذلك بعد إطلاق ألبوم الغنائي بعنوان خايف والذي حاز على نسبة مليون مشاهدة بعد إطلاقه وذلك بعد أربعة وعشرون ساعة من نفس اليوم حيث تفاعل معه الجمهور من أنحاء الوطن العربي من خلال مواقع التواصل الاجتماعي واليوتيوب وغيرها من التطبيقات الاجتماعية.

ويعد وصول الأغنية إلى هذا العدد الكبير من المشاهدات دليل على نجاح الفنان وكثرة المحبين والمتابعين ورغم وصول نسبة المشاهدين إلى مليون مشاهدة خلال ساعات قصيرة إلا أن عمليات البحث على ألبوم أدهم نابلسي مازالت مستمرة على كافة المواقع، ويذكر ان كلمات الأغنية من كلمات الفنان أدهم نابلسي مع التأليف والألحان وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم بها بألحان اغنية من اغانيه أو كتابة الكلمات بل له العديد من الأغاني التي قام على كتابة الكلمات بها ومن اخراج المخرج عمر رمال.

ويظهر الفنان في الفيديو الغنائي مدى حبه الحقيقي لحبيبته التي يحبها منذ الصغر وقد تزوج بها حيث ظهر في بداية الغناء في اغنية خايف وهو في الصحراء حيث كان يجلس على البيانو ويقوم بعزف بعض المقطوعات الغنائية وظهر أيضا وهو في حالة المرض وتقوم زوجته بمراعاة حالته المرضية حيث كان كليب غنائي مميز ورائع ومليء بالأحاسيس الصادقة التي ظهرت من مشاعر الفنان أدهم نابلسي، وهذا ليس النجاح الأول للفنان أدهم نابلسي بل كانت هناك العديد من الأغاني التي وصلت إلى أرقام قياسية من المشاهدات، والتي وصلت إلى أكثر من أربعين مليون مشاهدة وهي اغنية حان الآن.

وكانت الاغنية من كتابة كلمات عمرو المصري ومن توزيع محمد ياسر حيث حققت نجاح باهر وقد صنفت اغنية حان الآن ضمن الأغاني الأكثر مشاهدة عبر اليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي أيضا هناك اغنية ما عندي استعداد والتي حققت نسبة كبيرة جدا من المشاهدات خلال عرضها في أولى الأيام من إطلاقها وذلك بسبب حب الجمهور الشديد للفنان أدهم نابلسي.

أهم التفاصيل عن حياة الفنان أدهم نابلسي:

ولد الفنان أدهم نابلسي في عام 1993 من شهر نوفمبر حيث يبلغ من العمر 23 عاما وهو من أكثر الفنانين متابعة عبر اليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي  قد اشترك منذ أعوام في برنامج اكس فكتور وقد وصل إلى المرحلة الأخيرة من البرنامج إلى النهائيات ولكنه لم يحالفه الحظ ولم يفوز باللقب وكان مع الفنان وائل كفوري في البرنامج ولكنه تعلم الكثير من الأشياء الأساسية في الغناء من خلال هذا البرنامج.

وكانت والدته أو من اكتشف موهبة الغناء لديه وقد أصرت كثيرا هي الغناء ودخول عالم الفن والغناء وقد وصل بالفعل إلى الشهرة في مدة قصيرة وقد أطلق الكثير من الأغاني منها اغنية عبالي ودعك والنهاية السعيدة وخايف وما عندي استعداد وغيرها من الأغاني التي حازت على النجاح ونسبة مشاهدات عالية جدا، كما أنه تزوج من الفتاة التي كان يحبها منذ الصغر ويخشى أن يفقدها في يوم من الأيام من شدة حبه لها.

زر الذهاب إلى الأعلى